المحافظات

كسوة الكعبة بمكتبة الإسكندرية يرجع تاريخها إلى 1830.. تحفة من الحرير الصافى

كسوة الكعبة بمكتبة الإسكندرية يرجع تاريخها إلى 1830.. تحفة من الحرير الصافى هذا هو موضوع مقالنا عبر موقعكم «المفيد نيوز»، حيث نجيبكم فيه على كافة الاسئلة، ونلقي الضوء على كل ما يهمكم في هذا الموضوع ..فتابعو السطور القادمة بمزيد من الاهتمام.

يعد كتاب “كسوة الكعبة المشرفة” من أهم وأندر المقتنيات التي تم التبرع بها لمكتبة الإسكندرية. يعود تاريخ هذه القطعة إلى عام 1830م وهي تحفة فنية مصنوعة يدوياً من الحرير الخالص ومزينة بآيات قرآنية مزينة بخيوط فضية مغطاة بالذهب. تم التبرع بهذه القطعة للمكتبة عام 2016، وتقع عند مدخل قاعة القراءة الرئيسية بالمكتبة. .

تضم المكتبة حاليًا ما يقرب من 2 مليون كتاب بمختلف لغات العالم، و12 مركزًا بحثيًا أكاديميًا، مركز دراسات الإسكندرية وحضارة البحر الأبيض المتوسط، مركز دراسات الخط، مركز الدراسات والبرامج الخاصة، المعهد الدولي للدراسات المعلوماتية، ومركز المخطوطات، ومركز توثيق التراث الثقافي والطبيعي ومقره… القاهرة، ومركز الإسكندرية للدراسات الهلينستية، وبرنامج دراسات التنمية المستدامة، وبناء قدرات الشباب، ودعم العلاقات الأفريقية. ، مركز دراسات الحضارة الإسلامية، مركز الدراسات القبطية، مركز الدراسات الإستراتيجية، برنامج دراسات المرأة والتحول الاجتماعي، مركز الفنون، بالإضافة إلى 6 مكتبات متخصصة أبرزها مكتبة الخرائط، مكتبة الشباب والأطفال، ومركز الفنون. المكفوفين.

  • أقسام تهمك:
  • عيادات المفيد ..للحصول على معلومات صحية موثوقة 
  • سيارات المفيد.. تحديث على مدار الساعة في عالم السيارات
  • أخبار الاقتصاد والبنوك وعالم المال والأعمال..لا تفوته
  • الإسلام المفيد .. للفتاوى والقضايا الشائكة ..هام
  • للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

    Related Articles

    Back to top button