اخبار اقتصادية

تطوير 3 قلاع صناعية بـ15 مليار جنيه فى الصعيد.. كيما والنصر للتعدين والسبائك

تطوير 3 قلاع صناعية بـ15 مليار جنيه فى الصعيد.. كيما والنصر للتعدين والسبائك هذا هو موضوع مقالنا عبر موقعكم «المفيد نيوز»، حيث نجيبكم فيه على كافة الاسئلة، ونلقي الضوء على كل ما يهمكم في هذا الموضوع ..فتابعو السطور القادمة بمزيد من الاهتمام.

أدى الدعم الدائم والمستمر من الرئيس عبد الفتاح السيسي للصناعة وخطط التطوير والتوسع في الصناعات التحويلية إلى نجاح تطوير 3 قلاع صناعية في صعيد مصر على رأسها مصانع كيما والسبائك الحديدية والنصر للتعدين، والتي ساهمت في مضاعفة صادراتها وحجم عملها.

تم إطلاق خط الإنتاج الجديد بشركة كيما، والانتقال من الاستخراج إلى تصنيع الفوسفات بشركة التعدين، وتوسعة شركة السبائك الحديدية بقيمة تصل إلى نحو 15 مليار جنيه.

الشركات ركيزة قوية للاقتصاد الوطني، ولم يعد هناك مجال للخسائر، وهناك دور كبير وواجب وطني للعاملين في مواصلة العمل والإنتاج لتلبية احتياجات السوق المحلية والتصدير.

كما تلعب الكيانات الصناعية والتعدينية العريقة دورًا كبيرًا في قوة الاقتصاد وحماية الأمن القومي، خاصة وأن الجمهورية الجديدة لم تترك شبرًا واحدًا من أراضي الدولة دون أن تمد يد التنمية والبناء من خلال رؤية واضحة للقيادة السياسية هدفها بالدرجة الأولى تحقيق الحياة الكريمة للمواطنين في إطار تحقيق التنمية المستدامة.

تعتبر شركة النصر للتعدين من الشركات الرائدة في مجال التعدين. وتقوم باستخراج وطحن وتصنيع ونقل وتجارة الخامات المعدنية داخليا وخارجيا، وإجراء دراسات الجدوى الاقتصادية للخامات المعدنية في المناطق البحثية والمشروعات التعدينية داخل مصر وخارجها.

وتتركز عملياتها على استخراج المواد الخام في مناطق وادي النيل بين قنا وأسوان ومنطقة أسوان وجنوب غرب وجنوب شرق أسوان ومنطقة البحر الأحمر والصحراء الشرقية الوسطى بين إدفو ومرسى علم. كما تمتلك الشركة مصانع لتركيز وغسل الفوسفات ومعامل للتحليل الكيميائي للخامات التعدينية.

تأسست الشركة المصرية للسبائك الحديدية عام 1976 ولديها أربعة أفران تعمل في مجال إنتاج وتسويق الفيروسيليكون وغبار السيليكا وغيرها من السبائك الحديدية ومنتجات الاختزال الكهربائي. ويعتبر أكبر مركز صناعي متكامل لإنتاج سبائك الفيروسيليكون في الشرق الأوسط والتي تستخدم في صناعات الحديد والصلب.

أما شركة كيما التي تأسست عام 1956 ومقرها أسوان، فهي تعمل في مجال تصنيع الكيماويات والأسمدة. وشهدت مؤخراً افتتاح المرحلة الأولى من مشروع تطوير التحول لإنتاج الأمونيا واليوريا بالغاز الطبيعي بدلاً من التحليل الكهربائي للمياه بهدف ترشيد استهلاك الطاقة، بتكلفة 12 مليار جنيه، بالإضافة إلى استخدام الطاقة الشمسية. أحدث التقنيات. في صناعة اليوريا والأمونيا على مستوى العالم، تحسين جودة المنتجات بإضافة منتجات جديدة، وزيادة الطاقة الإنتاجية لتلبية احتياجات السوق المصري والتصدير للخارج، وتوفير الأسمدة للمزارع المصري بسعر مناسب، والالتزام بالاشتراطات البيئية. . ويجري العمل حالياً في المرحلة الثانية لإنشاء وحدة حامض النيتريك ونترات الأمونيوم. ..

  • أقسام تهمك:
  • عيادات المفيد ..للحصول على معلومات صحية موثوقة 
  • سيارات المفيد.. تحديث على مدار الساعة في عالم السيارات
  • أخبار الاقتصاد والبنوك وعالم المال والأعمال..لا تفوته
  • الإسلام المفيد .. للفتاوى والقضايا الشائكة ..هام
  • للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

    Related Articles

    Back to top button