عيادات المفيد

ألم أسفل الظهر: الأسباب والأعراض والعلاج

e l m o f i d n e w s 1

الم اسفل الظهر هو موضوع مقالنا عبر موقعكم «المفيد نيوز»، حيث نجيبكم فيه على كافة الاسئلة، ونلقي الضوء على كل ما يهمكم في هذا الموضوع ..فتابعو السطور القادمة بمزيد من الاهتمام.

ألم أسفل الظهر هو أحد أكثر أنواع الألم شيوعًا في العالم، حيث يصيب ما يصل إلى 80% من الناس في مرحلة ما من حياتهم. يمكن أن يكون الألم خفيفًا أو شديدًا، وقد يستمر لفترة قصيرة أو طويلة. في معظم الحالات، يختفي ألم أسفل الظهر من تلقاء نفسه في غضون أسابيع قليلة. ومع ذلك، في بعض الحالات، قد يكون الألم علامة على حالة طبية أكثر خطورة.

أسباب ألم أسفل الظهر:

هناك العديد من الأسباب المحتملة لألم أسفل الظهر، بما في ذلك:

  • إجهاد العضلات أو الأربطة: يمكن أن يحدث إجهاد العضلات أو الأربطة بسبب رفع شيء ثقيل بشكل غير صحيح، أو القيام بحركة مفاجئة، أو الإجهاد المستمر.
  • انزلاق غضروفي: يحدث انزلاق غضروفي عندما يخرج جزء من القرص المطاطي بين الفقرات من مكانه. يمكن أن يضغط القرص المنفتق على الأعصاب، مما يؤدي إلى الألم.
  • تضيق القناة الشوكية: يحدث تضيق القناة الشوكية عندما تضيق القناة التي تمر فيها الأعصاب الشوكية. يمكن أن يؤدي ذلك إلى الضغط على الأعصاب، مما يؤدي إلى الألم.
  • التهاب المفاصل: يمكن أن يسبب التهاب المفاصل في العمود الفقري، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي، ألمًا في أسفل الظهر.
  • سرطان العمود الفقري: يمكن أن يكون ألم أسفل الظهر علامة على سرطان العمود الفقري.

أعراض ألم أسفل الظهر:

تشمل أعراض ألم أسفل الظهر ما يلي:

  • ألم في أسفل الظهر، قد يكون خفيفًا أو شديدًا، وقد ينتشر إلى الساقين أو الأرداف.
  • تصلب في أسفل الظهر.
  • ضعف أو خدر في الساقين أو الأرداف.
  • وخز أو تنميل في الساقين أو الأرداف.

تشخيص ألم أسفل الظهر:

يعتمد تشخيص ألم أسفل الظهر على التاريخ الطبي والفحص البدني. قد يطلب الطبيب أيضًا إجراء بعض الاختبارات، مثل الأشعة السينية أو التصوير بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب، لتحديد السبب المحتمل للألم.

علاج ألم أسفل الظهر:

يعتمد علاج ألم أسفل الظهر على السبب المحتمل للألم. في معظم الحالات، يمكن علاج ألم أسفل الظهر في المنزل من خلال:

e l m o f i d n e w s 2
  • الراحة: من المهم الراحة من النشاطات التي تؤدي إلى تفاقم الألم.
  • تخفيف الألم: يمكن استخدام المسكنات، مثل مسكنات الألم غير الستيرويدية أو مسكنات الألم الأفيونية، لتخفيف الألم.
  • الحرارة أو البرودة: يمكن استخدام الحرارة أو البرودة الموضعية لتخفيف الألم والالتهاب.
  • التمارين الرياضية: يمكن أن تساعد التمارين الرياضية في تقوية عضلات الظهر، مما يساعد على دعم العمود الفقري وتقليل الألم.

في بعض الحالات، قد يوصي الطبيب بإجراء علاجات أخرى، مثل:

  • العلاج الطبيعي: يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي في تقوية عضلات الظهر وتحسين الحركة.
  • العلاج بتقويم العمود الفقري: يمكن أن يساعد العلاج بتقويم العمود الفقري في محاذاة العمود الفقري وتخفيف الضغط على الأعصاب.
  • الجراحة: قد تكون الجراحة ضرورية في بعض الحالات، مثل الحالات الشديدة من انزلاق القرص أو تضيق القناة الشوكية.

نصائح للوقاية من ألم أسفل الظهر:

هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لمساعدة في الوقاية من ألم أسفل الظهر، مثل:

  • حافظ على وزن صحي: يمكن أن يؤدي الوزن الزائد إلى زيادة الضغط على العمود الفقري.
  • مارس الرياضة بانتظام: يمكن أن تساعد التمارين الرياضية في تقوية عضلات الظهر، مما يساعد على دعم العمود الفقري وتقليل الألم.
  • حافظ على وضعية جيدة: احرص على الحفاظ على وضعية جيدة عند الوقوف والجلوس والرفع.
  • تعلم كيفية رفع الأشياء بشكل صحيح: احرص على ثني ركبتيك عند رفع الأشياء، وليس ظهرك.

 

الخاتمة:

ألم أسفل الظهر هو حالة شائعة يمكن أن تكون مزعجة للغاية. في معظم الحالات، يمكن علاج ألم أسفل الظهر في المنزل من خلال الراحة وتناول المسكنات. ومع ذلك، إذا استمر الألم أو تفاقم، فمن المهم استشارة الطبيب.

e l m o f i d n e w s 5

 

للمزيد : تابعنا هنا ، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى